السبت 21 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10788

السبت 21 اكتوبر/تشرين الاول 2017، العدد: 10788

هاشتاغ اليوم: كرد وعرب.. #نعم_للعراق_الموحد

مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي يطلقون حملة لحث العراقيين على نبذ العنصرية والكراهية بين طوائف المجتمع العراقي خاصة العرب والأكراد.

العرب  [نُشر في 2017/09/19، العدد: 10756، ص(19)]

العراق يجمعهم

بغداد - أطلق مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي حملة لحث العراقيين على نبذ العنصرية والكراهية بين طوائف المجتمع العراقي خاصة العرب والأكراد.

وانتشر هاشتاغ #كرد وعرب، على نطاق واسع مقترنا بهاشتاغ #نعم_للعراق_الموحّد. وتأتي المبادرة وسط جوّ يشوبه التوتر.

وقال مطلق الحملة، هيوا عثمان، في منشور له على موقع فيسبوك:

hiwa osman

بدأنا حملة كرد وعرب، والفكرة أن كل واحد منا ينشر صورته مع صديقه الكردي إذا كان عربيا أو العربي مع الكردي، مع هاشتاغ #كرد وعرب.

وعلق الكاتب الكردي، كامران قرة داغي، على صورة نشرها في حسابه على

فيسبوك:

kamram karadaghi

العلاقة صحبة حلوة، لوحة فوتوغرافية جميلة.

وسرعان ما انتشرت المئات من الصور لأصدقاء من المكونين العربي والكردي على موقعي فيسبوك وتويتر، وحققت

هذه الصور تفاعلا كبيرا من الجمهور عبر الإعجاب أو التعليقات التي دعت إلى تجاوز الخلافات السياسية والتمسك بالروابط المشتركة.

واعتبر مغرد:

3ahydwry@

يتسلط الحكام ليموت الشعب وتتشظى روحه الواحدة! #كرد وعرب.

وقال آخر:

9396abduljabbar@

كرد وعرب، يجب أن يتخذ الأكراد قرارهم المصيري إما أن ينفصلوا من دون #كركوك أو أن يعودوا إلى العراق دون إقليم وبيشمركة وفيدرالية وحالهم من حالنا!

وأشار مشارك في الهاشتاغ:

AliSattarPoet@

من قرأ التاريخ جيدا، من قرأ الصراعات الطائفية والعرقية والقومية، سيكون كلمة سلم وسلام في وجه تجار الحروب ودعاة الاقتتال #كرد وعرب.

وأكد معلق في سياق آخر:

0matata_Hakona@

كرد وعرب، تفرقنا السياسة وتجمعنا الچوبي والدولمة. #نعم_للعراق_الموحد

ويقول حساب على تويتر:

iq_Eman@

نحن #كرد وعرب نحن #العراق ذاك الذي كتب عنه الشعراء، ورددت تراتيله كل الحضارات، وأجادت به كل الثقافات، لن يرضخ لسياسي خائن #نعم_للعراق_الموحّد.

يذكر أن أكراد العراق يستعدون للمشاركة في الاستفتاء على استقلال إقليمهم في 25 سبتمبر الجاري.

وصادق برلمان كردستان العراق الجمعة، على إجراء الاستفتاء على استقلال الإقليم الشمالي في موعده المقرر.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر