الاربعاء 23 اغسطس/اب 2017، العدد: 10731

الاربعاء 23 اغسطس/اب 2017، العدد: 10731

حكومة جنوب السودان مسؤولة عن المجاعة

نحو نصف سكان الدولة الأحدث في العالم، البالغ عددهم 5.5 ملايين نسمة يواجهون نقصا في الغذاء.

العرب  [نُشر في 2017/03/18، العدد: 10575، ص(5)]

حرب ومجاعة

نيويورك - كشف تقرير سري للأمم المتحدة أن حكومة جنوب السودان هي المسؤول الرئيسي عن المجاعة في أجزاء من البلاد وأن الرئيس سلفا كير ما زال يعزز قواته مستخدما مئات الملايين من الدولارات من مبيعات النفط.

وقالت لجنة مراقبي الأمم المتحدة في التقرير الموجه إلى مجلس الأمن الدولي، الخميس “على الرغم من حجم ونطاق الأزمات السياسية والإنسانية والاقتصادية مازالت اللجنة ترصد أدلة على استمرار الحكومة في شراء أسلحة… من أجل الجيش الشعبي لتحرير السودان (جيش جنوب السودان) وجهاز الأمن الوطني وقوات وفصائل أخرى مرتبطة بها”.

ويواجه نحو نصف سكان الدولة الأحدث في العالم، البالغ عددهم 5.5 ملايين نسمة نقصا في الغذاء، بعد أن اندلعت حرب أهلية عام 2013 حين أقال كير، نائبه ريك مشار الذي فر من البلاد ويقيم حاليا في جنوب أفريقيا.

وقال التقرير “يشير الجزء الأكبر من الأدلة إلى أن المجاعة… كانت نتاج صراع طال أمده وخاصة الآثار المتراكمة والمترتبة على العمليات العسكرية”.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر