الجمعة 18 اغسطس/اب 2017، العدد: 10726

الجمعة 18 اغسطس/اب 2017، العدد: 10726

أوباميانغ.. سلاح كتيبة الغابون

  • تترقب منافسات بطولة كأس الأمم الأفريقية دائما تألق العديد من نجوم القارة السمراء، الذين يسجلون حضورهم القوي في البطولة، ليثبتوا تطوّر الكرة الأفريقية بشكل ملحوظ.

العرب  [نُشر في 2017/01/12، العدد: 10510، ص(23)]

مهارات خارقة

برلين - غادر العديد من نجوم أفريقيا أنديتهم بالقارة العجوز، متجهين صوب الغابون، التي تشهد منافسات النسخة الـ31 من بطولة كأس أمم أفريقيا، التي تنطلق السبت، وحتى 5 فبراير المقبل. ومن المتوقع أن يبرز ثلة من النجوم مع منتخباتهم في السباق القاري.

وتعوّل الغابون، البلد المستضيف للبطولة، الكثير على نجمها وهدافها أوباميانغ، نجم بوروسيا دورتموند، والذي يقدّم مستويات مذهلة في البوندسليغا، ما دفع كبار الأندية إلى السعي وراءه. وشارك أوباميانغ مع بوروسيا دورتموند، في 22 مباراة ضمن مختلف البطولات هذا الموسم، محرزا 20 هدفا وصانعا لـ4 في 1893 دقيقة لعب، ما جعل الشعب الغابوني يعوّل عليه في تحقيق المعجزة وتحقيق اللقب.

وقلل الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لفريق ريال مدريد، من أهمية التعاقد مع النجم الغابوني أوباميانغ، خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وذلك رغم اهتمام مسؤولي النادي بالتعاقد مع هداف بوروسيا دورتموند الألمانى.

ويبدو أن انتقال أوباميانغ إلى ريال مدريد سوف يتأخر لبعض الوقت، رغم أن العقوبة الموقعة على ريال مدريد بإيقافه عن إبرام الصفقات الجديدة لفترتي انتقالات تمّ تقليصها إلى فترة واحدة، وأصبح من حقه التعاقد مع لاعبين جدد في يونيو المقبل.

وكان اسم أوباميانغ مطروحا في اجتماعات ريال مدريد من ضمن الصفقات التي ينوي النادي إبرامها، إلا أن زيدان أكد أنه ليس في حاجة إلى خدماته. ويرى زيدان أن الفريق يمتلك خط هجوم جيّد، كما أن السيرة الذاتية لأوباميانغ صاحب الـ27 عاما لا تتكيّف مع احتياجات فريقه.

ولم يخف أوباميانغ رغبته الجادة في الانتقال إلى ريال مدريد، حيث أكد أكثر من مرة بأنه حلم حياته منذ الصغر، وأنه وعد جدّه الراحل بأنه سيرتدي قميص الريال يوما ما، ولكنه مازالت لديه فرصة للانتقال إلى الفريق، خاصة أن لاعبا مثل رود فان نيستلروي قد انتقل إلى الملكي في سنّ الـ30 عاما.

من جانب آخر يبدأ الجزائري رياض محرز بطل الدوري الإنكليزي مع ليستر سيتي، وأفضل لاعب في القارة السمراء 2016، العام الجديد بتحدّ صعب مع الجزائر، من أجل التتويج باللقب القاري الثاني، في تاريخ محاربي الصحراء. ويعدّ صاحب الـ25 عاما، أفضل لاعب خلال الموسم الماضي بالدوري الإنكليزي، من أهم أسلحة الجزائر الهجومية، خاصة بعدما خاض مع فريقه 26 مباراة هذا الموسم، بواقع 2018 دقيقة لعب، محرزا 7 أهداف وصانعا لـ4.

وتنتظر الجماهير المصرية من محمد صلاح، الكثير في البطولة الأفريقية، ليعوضهم عن الغياب في الفترة الماضية، خاصة وأنه يقدم هذا الموسم مستوى رائعا مع ذئاب روما. وخاض صاحب الـ24 عاما مع روما هذا الموسم 21 مباراة، في مختلف البطولات، محرزا 9 أهداف وصانعا لستة، مبرهنا على مدى أهميته كسلاح هجومي فتاك سواء لروما، أو الفراعنة.

محرز بطل الدوري الإنكليزي مع ليستر، يبدأ العام الجديد بتحد صعب مع الجزائر، من أجل التتويج باللقب القاري الثاني

في السياق ذاته يعوّل منتخب تونس على النجم يوسف المساكني صاحب المهارات الفنية العالية، والذي لعب سنوات مع الترجي ثم انتقل عام 2013 إلى لخويا القطري، في صفقة هي الأغلى في تاريخ سوق الانتقالات العربية، مقابل 15 مليون دولار. خاض المساكني مع فريقه 7 مباريات هذا الموسم، أحرز خلالها 4 أهداف وصنع هدفين، ومن المتوقع أن يتألق بشدة مع نسور قرطاج في البطولة، على أمل التتويج معهم باللقب القاري الثاني.

ويعدّ النجم يلفريد زاها قنبلة كوت ديفوار المدوية، بعدما فضل تمثيل الأفيال رغم خوضه مباراتين وديتين مع إنكلترا. وستشهد بطولة أفريقيا بداية مشوراه مع الفيلة، ومن المتوقع تألقه في ظل المستوى الجيد الذي يقدمه هذا الموسم مع كريستال بالاس. وخاض زاها، الذي يجيد اللعب على الجناحين الأيمن والأيسر، 21 مباراة هذا الموسم مع فريقه في مختلف البطولات، أحرز خلالها 4 أهداف وصنع 8.

ويتسلح منتخب السنغال بالنجم ساديو ماني، وهو صاروخ ليفربول الصاعد، الذي انفجر متألقا تحت قيادة يورغن كلوب، ليكون من أفضل اللاعبين الأفارقة بأوروبا. وبات السنغالي الدولي من أهم الركائز الأساسية في هجوم ليفربول، ومن أهم مهاجمي العالم في الوقت الحالي، ومن المتوقع أن يستمر توهجه على الصعيد الدولي في كأس الأمم.

ويمتلك صاحب الـ24 عاما سجلا هجوميا بارزا هذا الموسم، سيسعى إلى الاستعانة به لتحقيق اللقب القاري الأول حيث خاض هذا الموسم مع ليفربول 21 مباراة في مختلف البطولات، محرزا 9 أهداف وصانعا لـ7. كما فرضت الظروف الصعبة التي يعاني منها منتخب المغرب قبل البطولة، بإصابة العديد من نجومه، أدوارا إضافية على المدافع المخضرم وقائد الأسود، المهدي بنعطية، وبات مطالبا باستغلال خبراته للمّ شمل الفريق وتحفيز اللاعبين. وخاض صاحب الـ29 عاما 10 مباريات مع السيدة العجوز.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر