الاحد 25 يونيو/حزيران 2017، العدد: 10674

الاحد 25 يونيو/حزيران 2017، العدد: 10674

ارتفاع ضغط الدم المفاجئ قاتل

مؤسسة القلب الألمانية تنصح بأن يحرص كل شخص على قياس ضغط الدم بانتظام، نظرا لأن عدم علاجه قد تترتب عنه أمراض خطرة.

العرب  [نُشر في 2017/02/16، العدد: 10545، ص(17)]

حالة طارئة

فرانكفورت (ألمانيا)- حذرت مؤسسة القلب الألمانية من أن ارتفاع ضغط الدم المفاجئ، قد يؤدي إلى الإصابة بسكتة دماغية أو نزيف في المخ أو فشل القلب. لذا شددت المؤسسة على ضرورة استدعاء طبيب طوارئ على وجه السرعة، إذا وصلت قيمة ضغط الدم العليا في حالة السكون إلى قيمة تتراوح بين 190 و200 ملم زئبق مع الشعور بضيق في التنفس أو ضغط أو ألم في الصدر أو تشنجات أو خدر.

وينطبق هذا أيضا إذا كان ارتفاع ضغط الدم مصحوبا بغثيان أو قيء أو نزيف أنف. ويُطلق على ارتفاع ضغط الدم المفاجئ المصحوب بهذه الأعراض “حالة طارئة” والتي تستلزم العلاج فورا. ويمكن أن يواجه المرضى، الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أساسا، حالة طبية تسمى “أزمة”، حيث يرتفع ضغط الدم بشكل مفاجئ، غير أنه لا يكون مصحوبا بالأعراض الخطيرة سالفة الذكر، ولكنه يكون مصحوبا بصداع خفيف أو اضطراب.

وفي هذه الحالة غالبا ما يكفي الاستلقاء وأخذ قسط من الراحة. وإذا لم ينخفض الضغط بعدها، فيلزم حينئذ استدعاء طبيب طوارئ. وبشكل عام، تنصح مؤسسة القلب الألمانية بأن يحرص كل شخص على قياس ضغط الدم بانتظام، سواء بنفسه أو لدى الطبيب؛ نظرا لأن عدم علاج ارتفاع ضغط الدم قد تترتب عنه أمراض خطرة مثل أزمة قلبية أو فشل كلوي.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر