الاحد 23 ابريل/نيسان 2017، العدد: 10611

الاحد 23 ابريل/نيسان 2017، العدد: 10611

سيتي سكيب أبوظبي 2017 يفتح آفاقا جديدة للقطاع العقاري

  • اعتبر خبراء أن المشاريع العقارية والسياحية التي تمت إزاحة الستار عنها خلال معرض "سيتي سكيب أبوظبي 2017" ستغير صورة العديد من المدن ولا سيما الخليجية منها عند افتتاحها بما يتلاءم مع النمو السكاني المتصاعد ولما لها من عوائد مالية هائلة.

العرب  [نُشر في 2017/04/20، العدد: 10608، ص(11)]

آفاق أرحب لمستقبل أفضل

أبوظبي - كشف المشاركون في معرض العقارات “سيتي سكيب أبوظبي” الذي اختتمت فعالياته أمس، عزم الشركات العقارية الخليجية والعالمية تشييد مشاريع ضخمة في قطاعات الفنادق والسكن والتسوق تقدر بمليارات الدولارات.

وقال الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، إن “معرض سيتي سكيب أبوظبي يعكس حجم إسهام القطاع العقاري في مسيرة التنمية التي تشهدها الإمارات عموما وإمارة أبوظبي خصوصا”.

وشكل المعرض في دورة العام الحالي قبلة للكثير من المطوّرين العقاريين من مختلف أنحاء العالم للوقوف على أبرز المشاريع في القطاع الذي يشهد نموا متسارعا، في ظل المشاريع التطويرية المستقبلية داخل المناطق المالية الحرة.

وقال كارلو شيبمري، مدير معرض سيتي سكيب لدى إنفورما للمعارض في تصريح لوكالة أنباء الإمارات، إن “القطاع العقاري يواصل دوره كمساهم رئيسي في اقتصاد دولة الإمارات ومع مواصلة المناطق الحرة مثل سوق أبوظبي العالمي ومدينة مصدر، فإن اكتساب الزخم سيساهم في تحفيز الطلب على النمو في الإمارة”.

واستقطب المعرض أكثر من 100 شركة من 13 دولة لاستعراض نخبة مشاريعهم العقارية أمام الآلاف من الزوار القادمين من أنحاء المنطقة والعالم للاستفادة من العدد الكبير من الفرص الاستثمارية القيمة، حيث عرضت ما يزيد على 400 مشروع عقاري.

هزاع بن زايد آل نهيان: سيتي سكيب أبوظبي يعكس حجم إسهام القطاع العقاري في التنمية بالإمارات

ومن بين المشاريع المعروضة توسعة مول المارينا في أبوظبي وبرج ذا ويف ومشروع مجمع الفلل الفاخرة مارينا صن سيت باي، إضافة إلى مشروع بلس إكس1 ذا لاندمارك في مدينة مانشستر البريطانية ومشروع المدينة الذكية في المالديف “هالهومالي”.

وتعزيزا لثقة المستثمرين في السوق المحلي شارك عدد من المطورين الإماراتيين في فعاليات دورة الـ11 للمعرض ومن بينهم شركة آبار للاستثمار وعزيزي للتطوير وإيغل هيلز وهيدرا العقارية ومبادلة وطموح للاستثمارات وشركة القدرة العقارية.

وقامت شركة التطوير والاستثمار السياحي بعرض مشاريعها العقارية السكنية المتوفرة للبيع على جزيرة السعديات في المنطقة الثقافية التي تشمل متحف زايد الوطني ومتحف اللوفر أبوظبي ومتحف غوغنهايم أبوظبي ومنارة السعديات.

وأطلقت شركة الدار العقارية أحدث مشاريعها للسوق متوسط الدخل على جزيرة الريم ذا بريدجيز الذي تبلغ قيمته 350 مليون دولار ويضم 1272 وحدة ومرافق عالية الجودة ويتمتع بموقع مميز قريب من المناطق الثقافية والتجارية الرئيسية في أبوظبي.

وتعتزم الدار العقارية إطلاق ريم سنترال بارك، وهي حديقة عامة جديدة تمتد على مساحة مليون قدم مربع وبتكلفة 69 مليون دولار في جزيرة الريم، ومن المقرر اكتمالها في العام المقبل.

كما كشفت شركة بلوم العقارية عن خططها لبدء أعمال البناء في الفاية ضمن المرحلة الرابعة من مشروعها “حدائق بلوم” في العاصمة الإماراتية.

وسلطت شركة آبار العقارية الضوء على عدد من المشاريع الرائدة ضمن محفظتها العقارية التي تضم بشكل رئيسي قطاع الوحدات السكنية وعددا من مشاريع الأخرى من أبرزها مشروع “لامار”، الأول من نوعه على الواجهة البحرية لشاطئ الراحة في منطقة السيف.

كما عرضت مشروع “ذا فيوز” وهما برجان سكنيان فاخران يكمّل كل منهما الآخر معماريا مع إطلالات تخطف الأنفاس على مياه البحر وكورنيش أبوظبي وبحيرة خاصة ويقعان عند قمة منطقة سرايا الرائعة.

وقال سعيد المحيربي الرئيس التنفيذي لآبار لقد “عرضنا مجموعة واسعة من مشاريعنا العقارية التي يقع معظمها في أبوظبي”.

مؤسسة يوغوف: دولة الإمارات هي البلد الأكثر جذبا للاستثمارات العقارية في الشرق الأوسط

وعرضت شركة القدرة العقارية خلال المعرض نخبة متميزة من آخر مشاريعها التطويرية المستقبلية النابضة بالتراث والحداثة، وهي مشروع السوق الشعبي في أبوظبي ومشروع براري عين الفايضة في مدينة العين ومشروع فندق قصر البحر في مدينة الرباط المغربية.

وكشفت شركة طموح للاستثمارات خلال مشاركتها في المعرض عن مشروع “الريم داون تاون” المخطط الرئيسي المستدام والمبتكر التصميم والذي يقع على الشواطئ الشمالية الغربية لجزيرة الريم.

وقال غانم مبارك المنصوري الرئيس التنفيذي لشركة طموح للاستثمارات، إن “الشركة ساهمت لأكثر من عقد من الزمن في تأسيس قطاع العقارات بالإمارة وتحقيق رؤيتها الاقتصادية 2030”.

وحظيت فعالية حوارات سيتي سكيب، وهي فعالية جديدة انطلقت في الدورة الحالية من المعرض، باهتمام واسع من قبل زوار المعرض لدورها في مساعدتهم وتوجيههم في استثماراتهم المستقبلية.

وتظهر آخر الدراسات السوقية أن دولة الإمارات تتصدر قائمة الدول الجاذبة للاستثمارات العقارية في منطقة الشرق الأوسط.

وأشارت دراسة أعدتها يوغوف بالتعاون مع سيتي سكيب أبوظبي قبيل انطلاق المعرض إلى أن 88 بالمئة من مشتري المنازل والمستثمرين الأفراد وشركات الاستثمار يعتقدون أن الإمارات هي الدولة الأكثر جذبا للاستثمارات العقارية في المنطقة.

ومع اكتمال بناء حوالي 3100 وحدة سكنية في أبوظبي العام الماضي، معظمها في جزيرة الريم وسرايا والدانة والروضة، ارتفع مخزون الوحدات العقارية إلى 248 ألف وحدة في العاصمة الإماراتية.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر