السبت 19 اغسطس/اب 2017، العدد: 10727

السبت 19 اغسطس/اب 2017، العدد: 10727

حداد على الحبيبة

الشاعر عبدالرزّاق الربيعي يواصل في ديوانه الجديد'ليل الأرمل' معزوفته الطافحة بالشجن، وألم الفقد استكمالا لمرثية زوجته الراحلة في ديوانه السابق 'قليلا من كثير عزّة'

العرب  [نُشر في 2017/04/15، العدد: 10603، ص(17)]

عزف موشح برداء الحداد

مسقط - في ديوانه الجديد” ليل الأرمل” الصادر ضمن كتاب مجلة “نزوى” يواصل الشاعر عبدالرزّاق الربيعي معزوفته الطافحة بالشجن، وألم الفقد استكمالا لمرثية زوجته الراحلة في ديوانه السابق “قليلا من كثير عزّة”، الفائز بجائزة أفضل إصدار شعري في مسابقة الجمعيّة العمانيّة للكتّاب والأدباء لعام 2016.

دائرة الفقد في هذا الديوان الذي يقع في 93 صفحة، من القطع المتوسط، تتّسع وتتعمّق أكثر، عبر 29 نصا يتنوع عزفه الموشح برداء الحداد كما نرى في عناوين النصوص “المشهد الأخير، غياب أليف، هزيع أخير، فراغ أسود، ليل الأرمل، على حائط يوليوس قيصر، وحشة” وغيرها.

ورغم لغة الأسى التي طبعت الديوان، مثلما طبعت دواوين الشاعر السابقة، إلّا أنّه يحاول أن يفتح نافذة للحياة والجمال، والحب كما في قصيدة “ابتهالات” حيث يستحضر الشاعر حبيبته من أجل الحياة.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر