الثلاثاء 26 سبتمبر/ايلول 2017، العدد: 10763

الثلاثاء 26 سبتمبر/ايلول 2017، العدد: 10763

كأس ألمانيا مفتاح دورتموند للعودة إلى طريق الانتصارات

دورتموند يلتقي في دور الثمانية مع مضيفه شبورتفرويندة لوته المنافس بدوري الدرجة الثالثة، بعد تأجيل مباراة الفريقين بسبب الطقس السيء.

العرب  [نُشر في 2017/03/13، العدد: 10570، ص(23)]

التماسك طريق النجاح

برلين - تعرضت المسيرة الرائعة لفريق بوروسيا دورتموند لكبوة السبت على ملعب هيرتا برلين ولكن توماس توخيل مدرب الفريق يمتلك الفرصة النموذجية للعودة إلى سكة الانتصارات من خلال دور الثمانية لكأس ألمانيا الثلاثاء.

ويلتقي دورتموند في دور الثمانية لكأس ألمانيا مع مضيفه شبورتفرويندة لوته المنافس بدوري الدرجة الثالثة، بعد تأجيل مباراة الفريقين بسبب الطقس السيء.

ويلتقي الفائز بهذه المباراة في المربع الذهبي مع مضيفه بايرن ميونيخ متصدر البوندسليغا، ويأمل دورتموند في ألا تؤثر الهزيمة على ملعب هيرتا برلين 1-2 على مسيرته بالكأس.

وقال مارسيل شميلزر قائد دورتموند “أولا علينا تحليل مباراة برلين ولكن بعدها كل تركيزنا سينصب على مباراة الثلاثاء”.

وأضاف “إنها مسابقة مختلفة، ولهذا نركز عليها، نريد أن نتأهل إلى الدور التالي”.

وعانى دورتموند من عدم استقرار النتائج في الموسم الحالي، ولكن قبل الخسارة أمام هيرتا برلين فاز الفريق في أربع مباريات متتالية على مستوى جميع المسابقات وسجل 16 هدفا مقابل هدفين فقط سكنا شباكه.

فريق دورتموند يحتل المركز الثالث بالبوندسليغا وهو يحلم بلقب الكأس الذي غاب عن خزائنه منذ سنة 2012

وتسبب خطأ دفاعي في تسجيل هيرتا برلين الهدف الأول ثم أهدر الفريق العديد من الفرص الخطيرة لتعود مجددا إخفاقات الماضي أمام هيرتا.

وقال توخيل “النتيجة مزعجة ولكن الأداء كان جيّدا، افتقادنا للفاعلية كلفنا ثلاث نقاط، كانت لدينا العديد من الفرص الجيدة للتقدم، لكننا أهديناهم هذا الهدف”.

وأضاف “ماتياس غينتر ارتكب خطأ واضحا أدى إلى الهدف الأول، لكنه تحلى بشجاعة الاعتراف. في الحقيقة هذه نصف الحقيقة. لم نخسر هذه المباراة بسببه”.

وأشار “كان بمقدورنا تسجيل أهداف قبل هذا الهدف. هذا الأمر كان سيغير المباراة تماما”.

ويفتقد دورتموند جهود ماركو ريوس بسبب الإصابة مجددا، ومازال الفريق يعتمد بشكل أساسي على هدافه الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ.

وقال أندري شورله “تفاصيل بسيطة حسمت المباراة. لقد أهدرت فرصة محققة في البداية بعدما انفردت بالمرمى. لو سجلت هذا الهدف لكانت المباراة ستتغير تماما”.

ومن غير المتوقع أن يقدم لوته المنافس بدوري الدرجة الثالثة والذي يبحث عن الصعود إلى الدرجة الثانية نفس القدر من المعاناة الذي سببه هيرتا برلين لدورتموند، لكنه سيدخل المباراة بجو من الثقة.

وفاز لوته صاحب المركز الثالث في دوري الدرجة الثالثة على هانزا روستوك ليواصل مسيرته الرائعة هذا الموسم والتي تضمنت وصوله إلى دور الثمانية لمسابقة الكأس للمرة الأولى في تاريخه، بعدما أطاح بفيردر بريمن وباير ليفركوزن أبرز منافسين في البوندسليغا.

ويحتل دورتموند المركز الثالث في البوندسليغا بفارق 15 نقطة عن بايرن المتصدر، وبالتالي يحلم الفريق بلقب الكأس الذي غاب عن خزائنه منذ 2012، علما وأنه وصل إلى المباراة النهائية في المواسم الثلاثة الماضية. ولكن قبل الحلم ببلوغ المباراة النهائية في برلين على دورتموند أولا أن يتجنب أي مفاجأة غير سارة على ملعب لوته.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر