الاثنين 24 يوليو/تموز 2017، العدد: 10701

الاثنين 24 يوليو/تموز 2017، العدد: 10701

سعد لمجرد يأخذ استراحة من السجن

الفنان المغربي لن يكون حرا في تنقله من مكان لآخر، كما لن يكون بإمكانه مغادرة الأراضي الفرنسية، حيث يتعيّن عليه البقاء رهن إشارة القضاء، إلى حين ثبوت براءته.

العرب  [نُشر في 2017/04/15، العدد: 10603، ص(24)]

إيقاف المجرد أثار ضجة واسعة في صفوف محبّيه

الرباط – حرص النجم المغربي سعد لمجرد إثر خروجه من السجن، على الانطلاق مع مدير أعماله سفيان الحراك وعدد من أصدقائه وتبادل الحديث في ما بينهم.

وكانت وسائل الإعلام تناقلت خبر إطلاق سراحه، نقلا عن المحامي إيريك ديبون موريتي، الذي أفاد بأن موكله “سيغادر سجن فلوري- ميروجيس، غير أنه سيكون ملزما بحمل سوار إلكتروني” لتعقّب تحركاته.

ووفق المصادر نفسها، فإن الفنان المغربي لن يكون حرا في تنقله من مكان لآخر، كما لن يكون بإمكانه مغادرة الأراضي الفرنسية، حيث يتعيّن عليه البقاء رهن إشارة القضاء، إلى حين ثبوت براءته.

وكانت الشرطة الفرنسية قد ألقت القبض على لمجرد في 26 أكتوبر الماضي، بينما كان في فندق الشانزيليزيه وهو يستعدّ لإحياء حفل غنائي بقصر المؤتمرات في باريس، قبل أن تحبسه على ذمة التحقيق، على خلفية اتهامه من قبل فتاة فرنسية في الـ20 من عمرها باغتصابها.

وأثار إيقاف المغني ضجة واسعة في صفوف محبّيه سواء في بلده المغرب أو في غيره من البلدان العربية التي يحظى فيها بشعبية كبيرة.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر