الخميس 25 مايو/ايار 2017، العدد: 10643

الخميس 25 مايو/ايار 2017، العدد: 10643

السلطان سليمان يذكر بأتاتورك على تويتر

الفنان خالد أرغنش المعروف بـ'السلطان سليمان' نشر صورة لمؤسس الجمهورية التركية لاقت إعجاب 20 ألف متابع وذلك بعد الإعلان عن نتيجة الاستفتاء.

العرب  [نُشر في 2017/04/19، العدد: 10607، ص(19)]

'تذكروني'

أنقرة- أجبرت نتيجة الاستفتاء على التعديلات الدستورية في تركيا الفنان خالد أرغنش المعروف بـ”السلطان سليمان” في المسلسل الشهير المعروف بحريم السلطان في العالم العربي عن التعبير عن رأيه على تويتر. ويحظى الفنان بشهرة واسعة داخل تركيا وخارجها.

ونشر أرغنش صورة لمؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك وقد كتب عليها “تذكروني”. ولاقت الصورة التي نشرها الفنان بعد الإعلان عن تمكن حزب العدالة والتنمية من الفوز بالاستفتاء، إعجاب 20 ألف متابع في حين أعاد أكثر من 6 آلاف متابع نشرها على حساباتهم.

وحظي المنشور بنقاش واسع تدخل فيه عرب. وكتب أحد المغردين العرب المتدخلين “طلب من الأتراك تذكر أتاتورك سبب ذلهم وتخلفهم، أردوغان هو مؤسس تركيا الحقيقي، عاش أردوغان عاش القائد أردوغان”، ما أثار سخرية بعض المغردين الأتراك الذين تداولوا المنشور مطالبين إياه بالاهتمام بشؤونه وشؤون بلاده. فيما رحبت مغردة بأرغنش قائلة “نورت تويتر يا قلبي”.

وكان آخر منشور قام الممثل الذي يتابعه 174 ألف شخص، بنشره على الحساب يعود إلى يوم 7 سبتمبر 2015. ورفض حزب الشعب الجمهوري الذي أسسه مصطفى كمال أتاتورك التعديلات الدستورية وخاض حملة كبيرة لإقناع الأتراك بالتصويت بـ”لا” لحماية إرث أتاتورك حسبما أكد قادته.

وكان الإعلام التركي والشبكات الاجتماعية تداولا صورا للفنان التركي وهو يدلي بصوته صبيحة الأحد برفقة زوجته الفنانة بيجوزار كورال. ولم تصدر أي تصريحات عن النجم التركي قبل الاستفتاء. وسبق لخالد أرغنش أن شارك ضد قطع الاشجار وتغيير معالم حديقة تقسيم وتحويلها إلى مركز تجاري عام 2013.

وأثارت مشاركة خالد أرغنش حينها ضجة إعلامية كبيرة، ولم تأتِ تلك الضجة لكونه فنانا فقط بل لالتصاق دوره الأخير “السلطان سليمان” به إلى درجة أن الصحف والمجلات والمواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي تداولت الخبر بصيغة “السلطان يثور ضد أردوغان”.

من جانب آخر استمرت المظاهرات الحاشدة في عدة مدن تركية ضد نتائج الاستفتاء التي منحت أردوغان صلاحيات مطلقة. فيما أعلن الرئيس التركي، أنه قد يدعو إلى إجراء استفتاء حول إعادة العمل بعقوبة الإعدام، وذلك بعد إعلان فوزه في استفتاء على توسيع سلطاته الأحد.

:: اقرأ أيضاً

:: اختيارات المحرر